الجمهورية الإسلامية الموريتانية
عربي
النشرة الإعلامية
 
 
 
  عموميات
  الأعمال الحكومية
  للمزيد من المعلومات
 
 
  عموميات
  تحضير السفر إلى موريتانيا
  للمزيد من المعلومات
 
 
  عموميات
  قطاعات الأنشطة
  الإستثمار في موريتانيا
  للمزيد من المعلومات
مجلس الوزراء - البرنامج الوطنى للحكم الرشيد - النفاذ الشامل إلى الخدمات الأساسية - برنامج الإستثمار العمومى - برنامج الصحة - برنامج التهذيب - الإطار الإستراتجى لمكافحة الفقر - التنمية الحضرية
 
 
   
  الوضعية

تتميز سنة 1999 بأنها سنة إصلاح النظام التربوي الوطني الذي يرمي إلى توحيد النظام المذكور وترقية التكوين الفني والمهني وتعزيز تدريس المواد العلمية واللغات الأجنبية والتربية المدنية والدينية.

وللتمكن من التطبيق الفوري لهذا الإصلاح ، اتخذت الحكومة سلسلة من الإجراءات الهامة منها على الخصوص اكتتاب المعلمين والأساتذة ووضع برامج تربوية تراعي متطلبات الإصلاح ونشر الكتب المدرسية المتعلقة بالمقررات الجديدة وتوفير التجهيزات واللوازم الضرورية.

وقد كان هذا الإصلاح موضع حملة تحسيس وشرح واسعة شملت مختلف أنحاء التراب الوطني وشاركت فيها جميع مكونات الأسرة المدرسية.

التعليم الأساسي والثانوي والفني

في سنة ،1999 تسارع التطور الإيجابي الذي حققته مختلف أسلاك التعليم خلال السنوات الأخيرة نتيجة لتزايد قدرات استقبال المؤسسات المدرسية وزيادة عدد موظفي التعليم.

فعلى مستوى التعليم الأساسي، تم توطيد المكتسبات. وهكذا ارتفعت نسبة التمدرس من 85.5% سنة 97-98 إلى 90% سنة 98-99.

وفي مجال التعليم الثانوي، زاد عدد المؤسسات بنسبة 20 %. وتتوفر هذه المؤسسات الثانوية على 14 مخبرا و50 مكتبة مدرسية منها 22 مزودة بوسائل سمعية بصرية.

وفي إطار العناية الممنوحة للتعليم الفني، شهدت هذه السنة ارتفاعا في أعداد التلاميذ بلغ 25.6%، بينما بلغ عدد تلاميذ التكوين المهني المستمر 29%، وارتفع عدد المدرسين من 179 إلى 202 .

كما تم تنظيم مؤسسات التعليم الفني لتكييفها مع متطلبات إصلاح التعليم. وهكذا أصبحت هذه المؤسسات تتمتع بالاستقلالية الإدارية والمالية والتربوية والانفتاح على محيطها الاجتماعى المهني. وفي الإطار نفسه، تم إنجاز دراسات تتعلق بتحسين وتوسيع التعليم الفنى كما أعيد النظر في مناهج التكوين بغية تكييفها مع متطلبات سوق العمل. ولهذا الغرض، أعدت الحكومة ونفذت برنامجا موسعا للتكوين المهني في مجال الخدمات والمهنة الاساسية .

وحرصا من الحكومة على تقريب الجهاز التكويني من السكان، فقد صادقت على برنامج متنقل للتكوين المهني. ،وفي إطار المرحلة الأولى من هذا البرنامج، تجوب البلاد حاليا عدة وحدات متنقلة تمكنت حتى الآن من تكوين أكثر من 600 متدرب في تخصصات عديدة .

التعليم العالي

لقد كان تطور التعليم العالي مشجعا بدوره خلال سنة 98-99 .كما تعززت الوسائل المتاحة لترقيته. وهكذا، تم تزويد كلية العلوم والتقنيات بثلاثة مخابر متخصصة، في حين تتواصل أشغال توسعة مباني كلية الآداب والعلوم الإنسانية وتأهيلها. وبالإضافة إلى ذلك، فقد تزودت جامعة انواكشوط بالتجهيزات اللازمة لاستخدام الانترنت والتقنيات الجديدة الأخرى في مجال المعلومات والاتصال الأمر الذي فتح آفاقا مهمة بالنسبة للطلاب والباحثين .

وقد تم إنجاز الدراسات المتعلقة بإنشاء المعهد الفني المتعدد الاختصاصات والمعهد الوطني للعلوم الزراعية والرعوية، بينما توشك على الانتهاء الدراسة المتعلقة بإنشاء كلية للطب. ويجري الآن تمحيص نتائج الدراسة المتعلقة بإعادة تنظيم التعليم العالي وذلك من قبل لجنة متخصصة مكلفة بالإشراف على إصلاح هذا السلك التعليمي.

 

   
 
 
اليوم
الطقس في انواكشوط
الدنيا = 20 درجة
القصوى = 38 درجة
   
الصرف
1 يورو = 385 أوقية
1 دولار = 300 أوقية
> للمزيد ...

للمزيد من الأخبار عن موريتانيا
>تصفح موقع الوكالة الموريتانية للأنباء

 

دليل المواقع

إدارة
سياحة
إقتصاد
المؤسسات
الجمعيات
المجموعات المحلية
وسائل الإعلام
تهذيب
صحة